أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأربعاء، إن لغة التهديد الأميركية لن تفيد أحدا، وذلك مع تأزم العلاقات بين الدولتين الشريكتين في حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وتأتي تصريحات أردوغان على خلفية قضية قس أميركي مسجون في تركيا لاتهامات بالإرهاب، وتطالب واشنطن بالإفراج عنه.

وأضاف أردوغان أن تركيا لن تقدم تنازلات فيما يتعلق باستقلال القضاء وأن ملاحظات "العقلية الصهيونية الإنجيلية" في الولايات المتحدة غير مقبولة.

وتابع أن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، سيجري محادثات مع نظيره الأميركي مايك بومبيو على هامش اجتماع رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) في سنغافورة.