أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشف فيديو حديث عن مشاهد مروعة وقعت خلال الحرائق التي اجتاحت منتجعا يونانيا الأسبوع الماضي، وخلفت عشرات القتلى وخسائر هائلة.

ولجأ العشرات من المتواجدين بمطقة الحرائق إلى إلقاء أنفسهم في مياه البحر، هربا من ألسنة اللهب.

ويظهر فيديو وصور التقطتها، الناجية من الحرائق، إليا كاليا، أشخاصا يغطسون نصف أجسادهم في مياه البحر القريبة من الشاطئ، ويحتضنون بعضهم البعض، فيما كانت النيران تلتهم الأشجار القريبة.

ونشرت وكالة رويترز، الأحد، الفيديو الذي يجسد جانبا آخر من جوانب مأساة الحرائق التي حاصرت أشخاصا في منطقة ماتي القريبة من أثينا.

وقالت الوكالة إن هؤلاء الأشخاص كانوا في السيارات أو يتنزهون في الغابات، عندما باغتتهم الحرائق المستعرة، ولم يجدوا سوى البحر سبيلا للنجاة.

وأعلنت السلطات اليونانية أن الحرائق، التي رجحت أن يكون خلفها عملا مدبرا، أودت بحياة أكثر من 80 شخصا، عوضا على عن تدمير مناطق بأكملها.