أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، السبت، عن أمله في تحسين العلاقات بين موسكو وواشنطن، مشيرا إلى أن "الكرة في ملعب الولايات المتحدة"، على حد قوله.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء عن بوتن قوله: "آمل ذلك"، في إشارة لرغبته في تحسن العلاقات.

وأضاف "على كل حال نحن مستعدون لذلك. أعتقد أن الكرة في ملعب الأميركيين".

وفي وقت سابق من السبت، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن العاصمة النمساوية فيينا من بين المدن التي يجرى التفكير فيها لاستضافة قمة محتملة بين بوتن وترامب.

وكان بوتن قال، الشهر الماضي، إن القمة المقترحة مع ترامب غير مناسبة في الوقت الحالي، وتواجه مشكلات.

بينما قال ترامب، في مارس، إن الزعيمين قد يلتقيان قريبا، لكن العلاقات بين واشنطن وموسكو تدهورت منذ ذلك الحين، بسبب الصراع في سوريا وتسميم جاسوس روسي سابق في بريطانيا والتحقيق حول التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة.