أبوظبي - سكاي نيوز عربية

هاجم الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مجددا، شركة أمازون، يوم الخميس، كما انتقد صحيفة "واشنطن بوست" المملوكة لمؤسس أمازون جيف بيزوس، ووصفها في تغريدة بـ "المدافع الرئيسي" عن الشركة.

وانزعج ترامب من عنوان موضوع عن التجارة يتعلق باستهداف الصين المنتجات الأميركية بعقوبات تجارية ردا على إجراء أميركي مماثل.

وقال ترامب "واشنطن بوست صاحبة الأخبار الكاذبة والمدافع الرئيسي عن أمازون صدرت بعنوان كاذب آخر".

ويبدي ترامب معارضة شديدة لاستخدام أمازون خدمة البريد الأميركية، زاعما أن الخدمة تخسر أموالا من توصيلها طرود أمازون.

فضلا عن ذلك، اتهم الشركة بعدم دفع ضرائب كافية وبالتسبب في توقف نشاط شركات شحن الطرود الصغيرة،.

وأثارت انتقادات ترامب مخاوف المستثمرين من أن تكون الشركة هدفا لمزيد من الإجراءات القانونية. لكنه لم يقدم أدلة تدعم انتقاداته ولم يشر إلى الإجراءات التي سيتخذها.