أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قضت محكمة في بلغراد بصربيا اليوم الأربعاء، بسجن سبعة سوريين مدة 11 عام، وذلك لانضمامهم إلى جماعات متشددة، وتجنيدهم مقاتلين، للمشاركة في الحرب بسوريا.

ونقلت "فرانس برس" عن المحكمة الخاصة للجريمة المنظمة أن السوريين السبعة، جمعوا أموالا في منطقة البلقان وأوروبا الغربية، لتمويل وتجنيد وتدريب، عدد من الصرب، لصالح تنظيم "داعش" وجبهة النصرة في سوريا.

ونفى أربعة من المتهمين التهم الموجهة إليهم، بينما تمت محاكمة الثلاثة الباقين غيابيا، حيث يعتقد أنهم قتلوا في سوريا.

وتلقى المتهمون أحكاما بالسجن تراوحت بين 7 و11 عام، إلا أن فريق الدفاع عنهم قال أنه سيستأنف الأحكام.

وتشير تقديرات إلى أن حوالي 10 آلاف شخص من غرب البلقان، قد قاتلوا في سوريا والعراق، منذ العام 2012.