أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول إن الكهرباء انقطعت عن أجزاء واسعة من البرازيل مما أثر على عشرات الملايين من المواطنين وبخاصة في المناطق الشمالية والشمالية الشرقية من البلاد حيث لا يزال النظام "منهارا فعليا".

وذكرت هيئة الكهرباء في البلاد أن الانقطاع بدأ حوالي الساعة3.40 بعد ظهر أمس الأربعاء (1940 بتوقيت غرينتش) وأن المشكلة مازالت قائمة.

وقالت السلطات إن الانقطاع يرجع لعطل في خط تحويل بالقرب من محطة بيلو مونتي لتوليد الكهرباء بالطاقة المائية. وأثر العطل على حوالي 22.5 في المئة من إجمالي إنتاج الشبكة أي نحو 18 ألف ميغاوات.

وقال وزير التعدين والطاقة فرناندو كويلو فيلو للصحفيين في برازيليا "افتتح ذلك الخط في الآونة الأخيرة ولم يعمل بعد بكامل طاقته." وأضاف "حدثت زيادة في الطاقة... وتوقف الخط عن العمل".

وقال لويزي إدواردو باراتا رئيس الشركة الوطنية للكهرباء للصحفيين، إن النظام "انهار فعليا" في شمال البلاد وشمالها الشرقي.

وأضاف أن الأمر أقل حدة في بقية أنحاء البلاد وأن الخدمة استؤنفت في المناطق الجنوبية والجنوبية الشرقية بعد الرابعة مساءأمس بقليل.