أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصدر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، الأربعاء، قرارا بتمديد تفويض خبراء الأمم المتحدة المراقبين للعقوبات ضد كوريا الشمالية.

وأثنى جوناثان آلن، نائب السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة، على لجنة الخبراء، قائلا إنها "تمكنت من رؤية الأساليب، التي تحاول كوريا الشمالية من خلالها تجنب العقوبات، وقامت بانتظام تام بإغلاقها واحدا تلو الآخر".

وأوضح آلن "أن فرض العقوبات وما ولدته من ضغط، أوصلا إلى هذه اللحظة، التي تتاح فيها فرصة سياسية في كوريا الشمالية".

وكان مجلس الأمن قد فرض عقوبات متتابعة أقسى على كوريا الشمالية في محاولة لوقف وفي النهاية القضاء على برامجها النووية وبرامج الصواريخ الباليستية.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي، إتش آر ماكماستر، الأسبوع الماضي، إن إدارة ترامب تنوي الإبقاء على أقصى ضغط على زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون حتى يحرز "تقدما حقيقيا" نحو نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية.