أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول تخطيط السياسات في وزارة الخارجية الأميركية أنه أجرى مناقشات بناءة مع الأوروبيين في فيينا للتوصل إلى اتفاق تكميلي للاتفاق النووي مع إيران، من دون أن يؤكد إمكانية التوصل إلى هذا الاتفاق قبل 12 مايو المقبل.

وكان بريان هوك قد ترأس الوفد الأميركي إلى لقاء فيينا الذي عقد لمراجعة الاتفاق النووي.

وتناول الاجتماع مع الأوروبيين المسائل المرتبطة بفترة زمنية محددة في الاتفاق، وأيضا برنامج إيران للصواريخ الباليستية وتصدير الإرهاب وزعزعة أمن الشرق الأوسط.

كما عقد اجتماع آخر مع المجموعة التي تضم بريطانيا وألمانيا وفرنسا في برلين، وهو الاجتماع الثالث مع هذه المجموعة منذ إعلان الرئيس الأميركي في 12 يناير الماضي، أنها المرة الأخيرة التي يبقي فيها على العقوبات النووية مرفوعة عن إيران ما لم يتم تعديل الاتفاق.

وقال هوك إن الاتفاق النووي تشوبه الكثير من العيوب، وهو ليس معاهدة حد للأسلحة، وإنما مجرد خطة عمل.