أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان، الخميس، أن القاهرة ترحب بقرار الولايات المتحدة إدراج تنظيمين متشددين منبثقين عن تنظيم الإخوان على قوائم الإرهاب.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية أعلنت، الأربعاء، أنها أدرجت جماعة لواء الثورة وحركة سواعد مصر (حسم) على قوائم الإرهاب.

ويعني هذا القرار منع الجماعتين من التعامل عبر النظام المالي الأميركي.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، في بيان إنه يعتبر القرار الأميركي "بمثابة تطور إيجابي في إدراك شركاء مصرالدوليين وفي مقدمتهم الولايات المتحدة الأميركية لخطورة تنظيم الإخوان الإرهابي والجماعات والتنظيمات المنبثقة عنه على أمن واستقرار مصر وشعبها".

وتقول مصر إن الجماعتين مرتبطتين بتنظيم الإخوان المحظور والمصنف كجماعة إرهابية.