طفلة حلبية تفضل الموت لإنقاذ شقيقها

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نشرت الطفلة السورية بانا فيديو وهي تحتضن شقيقها شارحة "شقيقي محمد يبكي الآن.. القذائف تتساقط.. أفضل أن أموت أنا ولا يقتل هو"، وفي الخلفية يسمع واضحا دوي الضربات والقصف على الأحياء الشرقية من حلب.