اتفاق ميونيخ.. حبر على ورق حتى إشعار آخر

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يهدد الوضع الميداني في سوريا والقصف الروسي والسوري على عدد من المناطق لاسيما حلب، اتفاق ميونيخ الأخير. وتزداد المخاوف من تعقيد الوضع، مما قد يحول الاتفاق إلى حبر على ورق حتى إشعار آخر.