أبوظبي - سكاي نيوز عربية

رصد شريط فيديو أسدين وهما في حالة يرثى لها داخل فندق مهجور، بالقرب من العاصمة الروسية موسكو.

وأظهر الشريط لبوة وشبلا يئنان من الجوع الشديد، كما بدا واضحا تعرضهما للضرب بالقضبان الحديدية.

وأفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الجمعة، أن مالكهما كيريل بابينكو فر إلى الهند قبل أسابيع هربا من الشرطة، تاركا الحيوانين يواجهان مصير الموت جوعا.

ولم يتمكن الأسدان بالطبع من الخروج إلى الأراضي المجاورة للفندق، ذلك أن بابينكو سجن الشبل في قفص ضيق ووضع أمه في إحدى غرف الفندق.

وبعدما سمع السكان في الجوار زئير الأسدين، سارعوا إلى إخبار متطوعين في جمعيات لحماية الحيوانات، الذين نقلوهما لمركز عناية.