أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دافعت شركة "يونايتد إيرلاينز" الأميركية، الأحد، عن قرار منع فتاتين صغيرتين من الصعود إلى رحلتيهما، بسبب ارتدائهما "طماقا" أو ما يعرف بـ"ليغينغ".

ووقع الحادث في مطار دنفر الدولي بولاية كولورادو، بعدما منع موظف على إحدى البوابات فتاتين من الصعود إلى طائرة كانت متوجهة إلى مينيابوليس، وهي أكبر مدينة في ولاية مينيسوتا الواقعة شمالي الولايات المتحدة الأميركية.

وعلّل موظف البوابة قراره بسبب ارتداء الفتاتين الطماق، وهو لباس نسوي ضيق ولافت، مما خلف موجة من الانتقادات لدى عملاء "يونايتد إيرلاينز"، مهددين بعدم السفر مجددا مع هذه الشركة.

وحسب ما جاء على موقع "الغارديان" البريطاني، فإن الموظف أجبر الفتاتين على ارتداء فساتين فوق الطماق حتى يتمكنوا من اللحاق برحلتيهما.

وقال موظف البوابة "أنا لا أقرر، أنا أطبق القواعد فقط".

من جهتها، تفاعلت الشركة الأميركية مع القضية عبر تغريدة على حسابها بموقع تويتر، قالت فيها ""لدينا في عقد النقل، القاعدة 21، التي تقول إن لدينا الحق في رفض نقل الركاب. ويترك ذلك لتقدير موظفي البوابة ".