شاركت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، في تصوير مشاهد من فيلم "أوشنز إيت"، الذي تدور أحداثه حول عملية لسرقة مجوهرات، وذلك بعد أشهر من تعرض كارداشيان نفسها للسطو المسلح في باريس.

والتقطت صور لكارداشيان في نيويورك برفقة شقيقتها كنيدل جينر، يوم الاثننن، بعد مشاركتهما كضيفتي شرف في الفيلم وتصويرهما على ما يبدو مشاهد تحاكي الحفل الخيري السنوي لمتحف متروبوليتان للفنون، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

يذكر أن الفيلم من بطولة ممثلات مخضرمات في هوليوود، هن ساندرا بولوك، وكيت بلانشيت، وآن هاثاواي، وريانا.

وعلى أرض الواقع، كانت كارداشيان قد تعرضت للسطو المسلح، إذ قام لصوص بتقييدها وسرقة مجوهراتها أثناء حضورها أسبوع الموضة في باريس في أكتوبر الماضي.