أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لم تمض الأمور كما ينبغي خلال عيد ميلاد الطفلة المكسيكية روبي إيبارا، التي احتفلت، الاثنين، ببلوغها 15 عاما، بعدما اكتسبت شهرة خاصة بسبب موقع فيسبوك.

ولقي أحد الحاضرين حتفه بحادثة دهس عكرت أجواء الحفل الذي حضره الآلاف.

ووفق ما نقلته صحيفة "غارديان" البريطانية عن الشرطة المحلية فإن الرجل قتل خلال مشاركته في سباق الخيل التقليدي، الذي أقيم على هامش عيد الميلاد.

واكتسبت روبي شهرة محلية وعالمية أوائل ديسمبر، حين نشر والدها مقطع فيديو على فيسبوك يدعو الناس إلى عيد ميلاد ابنته، مضيفا أنه سيكون هناك "الكثير من الأطعمة"، وأنشطة مختلفة مثل سباقات الخيول، وستغني خلاله فرق موسيقية محلية.

وشارك الآلاف من الأشخاص في الحفل بعد نشر الدعوة.

وبسبب العدد الهائل لـ"المدعوين" الذين حضروا الاحتفال، قامت السلطات المكسيكية بإغلاق جميع الطرق المؤدية لبيت روبي، واتجهت الشرطة المحلية والعاملين في الصليب الأحمر إلى المكان للمراقبة وحفظ النظام.