أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت إدارة مطار قازان الروسي أن رجلا في حال سكر اقتحم بسيارته أبواب المطار، مساء الأربعاء، وقاد سيارته الى الداخل حتى وصل إلى بوابات المغادرة، وقال الرجل إنه فعل ذلك بدافع الحب.

وأظهرت لقطات مصورة سيارة روسية قديمة تسير عبر مكتب تسجيل الدخول الى المطار ومن ثم الى بوابة المغادرة قبل أن يصل الى محطة للسكك الحديد خارجها.

ونقل موقع "قازان سكاي روبورتر"، الجمعة، عن رسلان نور الدينوف (40 عاما) قوله في جلسة استماع في المحكمة أنه خطط طريقه بعناية "كان علي أن أصل الى منصة السكة الحديد. كنت أقاتل من أجل الحب".

وأضاف نور الدينوف أن صديقته كان لتصل الى منصة السكك الحديد وهذه كانت طريقته في تحيتها.

وقالت سلطات المطار إن أحدا لم يصب بأذى في الحادثة.