أبوظبي - سكاي نيوز عربية

منذ إعلان وفاة النجم المصري محمود عبد العزيز، تزاحمت الكلمات والمنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي لنعيه والدعاء له بالرحمة، وتشارك محبوه وزملاؤه الفنانين، أبرز الأعمال التي ترك من خلالها بصمة في الوطن العربي.

وقد استخدم الكثيرون اسم "رأفت" بدلا من محمود عبد العزيز، بسبب تعلقهم بشخصية رأفت الهجان التي قدمها الفنان، والتي تتحدث عن قصة حقيقية لجاسوس مصري في إسرائيل.

وانتشر وسم #الساحر بين محبي الفنان الراحل، وهو اللقب الذي أطلق عليه نظرا لأدائه المميز في الأدوار التي قدمها خلال مشواره الفني.

ولجأت المغنية الإماراتية أحلام، والمطرب المصري محمد حماقي، والممثل محمد هنيدي لذلك الوسم في نعي الراحل.

وقد وصف المغني عمرو دياب، الراحل بـ "أسطورة الفن العربي"، داعيا "لصديقه" بالرحمة.

أما الممثل صلاح عبد الله، فقد لجأ إلى تويتر ليدعو الناس للدعاء وقراءة القرآن على روح صديقه عبد العزيز.

وعلى الصعيد الرياضي، نعى حساب النادي الأهلي على تويتر الفنان، فيما نشر لاعب النادي والمنتخب المصري السابق محمد أبو تريكة، تغريدة يدعو فيها بالرحمة لعبد العزيز، قائلا إنه التقاه مرة واحدة لكنها كانت كافية لـ "يدخل قلبه".

إلى جانب الكلمات، انتشرت بشكل كبير مقاطع فيديو لأبرز أعمال الساحر، كان أبرزها مقطع من مسلسل جبل الحلال، يتحدث فيه منصور أبو هيبة (الشخصية التي يؤديها عبد العزيز) عن الموت، موضحا أنه لا يخاف من الموت.

وانتشرت أيضا الأغنية التي قدمها عبد العزيز في فيلم "الكيف"، الذي يعد من أهم الأفلام في تاريخ السينما المصرية، التي ناقشت مشكلة المخدرات ومدى تفشيها وتأثيرها السلبي على المجتمع.

وكان لشخصية "الشيخ حسني" التي قدمها الراحل في فيلم "الكيت كات" نصيب من المشاركات، وخاصة المقطع الذي تحدث فيه عن غلاء المعيشة.