أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت الشرطة الأميركية عن مقتل رجل من شيكاجو بالرصاص أثناء قيامه ببث مباشر على موقع فيسبوك وذلك بعد أيام من جريمة قتل مزدوجة في فرنسا استخدم فيها القاتل خدمة فيسبوك لايف للتحريض على مزيد من العنف.

وقالت الضابطة بشرطة شيكاغو لورا أميزاجا إن أنطونيو بيركنز البالغ من العمر 28 عاما عثر عليه ملقى على وجهه يوم الأربعاء في منطقة خالية بالقطاع الغربي من المدينة وبه إصابات من طلقات نارية في العنق والرأس. ونقل الشاب إلى مستشفى حيث أعلن وفاته.

وحددت الشرطة اليوم الجمعة اسم القتيل بأنه بركينز وقالت إنه عضو في عصابة. ولم تعلن عن اعتقال أي شخص على خلفية الحادث.

ياتي ذلك غداة قيام شاب يبلغ من العمر 25 عاما بقتل قائد بالشرطة ورفيقته يوم الثلاثاء الماضي ثم تحول إلى خدمة فيسبوك لايف لينشر تسجيلا مدته 12 دقيقة شجع فيه متابعي حسابه على قتل أفراد حرس السجون ومسؤولي الشرطة والصحفيين ونواب البرلمان.

ويبرز الحادثان التحديات الكبيرة التي تواجه شركات مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب مع إطلاقها خدمات فيديو مباشرة لمئات الملايين من الناس.

وطرحت فيسبوك خدمة لايف في الأشهر الأخيرة وتسمح لأي شخص ببث مباشر لفيديو من هاتفه الذكي.