أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يواجه لاجئ من دولة جنوب السودان احتمال ترحيله من كندا، التي قال إنه فرّ إليها هربا من الحرب الأهلية في بلاده.

وحسب ما ذكرت "سكاي نيوز"، الأحد، فإن جوناثان نيكولا الطالب بالمرحلة الثانوية كذب على السلطات بشأن تاريخ ولادته، مدعيا أنه عمره 16 عاما، إلا أنه اتضح لاحقا أن عمره تخطى 29 عاما.

ودخل نيكولا كندا عبر تأشيرة دراسية، لكن سلطات الهجرة قالت إن كشف البصمات أظهر أن عمره يزيد عن 29 عاما، فهو من مواليد عام 1986.

واكتشفت سلطات الهجرة الكندية أمره، حين تقدم بطلب للحصول على تأشيرة أخرى، إلى الولايات المتحدة.

وبعد افتضاح أمره، ألقت السلطات القبض على نيكولا منتصف إبريل الجاري، ووضعته في السجن، وبات مهددا بالترحيل.

ويدرس نيكولا في مدرسة للثانوية العامة في مقاطعة أونتاريو جنوب كندا، ويمارس كرة السلة، التي سعى بواسطتها إلى الحصول على تأشيرة دخول للولايات المتحدة.