أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تخلى رئيس ميانمار السابق ثين سين عن السياسة وانضم إلى الرهبان البوذيين بعد أيام قليلة من تسلميه السلطة في البلاد.

وقال مسؤولون إنه جرى ترسيم ثين سين راهبا بعد أربعة أيام من ترأسه للانتقال التاريخي للسلطة إلى حزب المعارضة السابق برئاسة أونغ سان سو تشي، وفق ما أوردت وكالة "أسوشيتد برس"، الثلاثاء.

 وأظهرت الصور التي يجري تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي الرئيس السابق، حليق الرأس ويرتدي رداء بلون الزعفران، بجانب راهب آخر.

وأكدت وزارة الإعلام في بيان قرار الرئيس السابق، مشيرة إلى أن ثين سين قضى خمسة أيام في الرهبنة.

ويمثل الانضمام للرهبان بشكل مؤقت أمرا شائعا في البلد ذات الغالبية البوذية، حيث يتوقع أن يتم ترسيم الصبية كرهبان مبتدئين في مرحلة ما من طفولتهم ومن ثم العودة في وقت لاحق في مرحلة البلوغ.