أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت غامبيا أنها تراجعت عن القرار الذي أصدرته مؤخرا بشأن ضرورة تغطية كل العاملات النساء في الحكومة شعرهن خلال ساعات العمل، وذلك بعد احتجاجات من المعارضة.

وأعلنت الرئاسة في بيان صدر الأربعاء أنها ألغت قرار فرض الحجاب الذي أصدره الرئيس الغامبي يحيى جامع، الذي طلب فيه من كل الموظفات استخدام رباط الشعر وتغطية شعرهن، وأثار الأمر مقاومة من زعماء المعارضة والنشطاء والجماعات الموالية للديمقراطية.

وفي أوائل ديسمبر، أعلن جامع أن الدولة الصغيرة الواقعة في غرب أفريقيا أصبحت "جمهورية إسلامية".

ومرر البرلمان لاحقا مشروع قانون يمنع ختان الإناث بعد أن دان جامع هذه الممارسة.

وكان جامع تولى السلطة في 1994، وتتهمه الجماعات الحقوقية بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان وتتضمن حملة قمع للمعارضين السياسيين.