نشرت العائلة المالكة في بريطانيا صورة للأمير وليام وزوجته دوقة كامبرديج كيت ميدلتون وطفليهما، في محاولة منها لدرء مصوري "الباباراتزي" الذين يطاردون المشاهير.

وذكرت "سكاي نيوز" الجمعة أن الأمير الطفل جورج يبلغ من العمر عامين، مشيرة إلى أنه سينضم في يناير المقبل إلى الحضانة.

وذكرت الحضانة التي تقع قرب المنزل الأمير وليام في بيان:" نحن نتطلع من أجل تقديم الخدمة المتميزة إلى جورج في حضانتنا، التي نقدمها بقية الأطفال".

وألتقطت الصورة في أكتوبر الماضي في حديقة قصر كينغستون في العاصمة البريطانية لندن.

وظهرت في الصورة شقيقته جورج الصغيرة شارولت التي يبلغ عمرها 5 أشهر.

ويعتقد أن نشر هذه الصور في محاولة من العائلة المالكة لتلبية الاهتمام العام بأطفال الأمير وليام وزوجته، كما أنه محاولة لإبعاد مصوري "الباباراتزي" الذين يحاولون التقاط صور تخترق خصوصية العائلة المالكة.

وكان قصر كينغستون أصدر بيانا في أغسطس الماضي ذكر فيه أن جورج- ملك المستقبل- سيكون الهدف الأول لمصوري مطاردي المشاهير.

وأشار إلى محاولة هؤلاء المصورين التقاط صور بأي وسيلة للأمير الصغير، مشيرا إلى أنه أحدهم اختبئ داخل صندوق سيارة من أجل تصوير الأمير.