أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حكمت هيئة محلفين بولاية كولورادو الأميركية بالسجن مدى الحياة على جيمس هولمز لارتكابه جريمة قتل جماعي بدار سينما.

وكان هولمز دخل دارا للسينما، كانت تعرض فيلما من سلسلة أفلام باتمان عند منتصف ليل 20 يوليو 2012، وهو يرتدي قناعا واقيا من الغاز وخوذة ودرعا واقيا من الرصاص، وقتل 12 شخصا وأصاب 70 آخرين بالرصاص.

وبعد مداولات استمرت أقل من يوم، وفي مفاجأة لخبراء قانونيين كثيرين وللجمهور الذي احتشد في قاعة المحكمة، لم يتوصل المحلفون إلى إجماع في الرأي بشأن معاقبة هولمز بالإعدام.

وفي الشهر الماضي وجد المحلفون هولمز مدانا بكل الاتهامات الموجهة له في المذبحة التي ارتكبها.

وظل هولمز طالب الدراسات العليا سابقا في تخصص علم الأعصاب يحدق أمامه مباشرة، وقد وضع يديه في جيبيه أثناء تلاوة الحكم.