أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصيب مراهقان بجروح بالغة في حادثين منفصلين لهجوم سمك القرش خلال أقل من ساعتين قبالة ساحل أوك آيلاند بولاية نورث كارولاينا الأميركية.

وقالت رئيسة بلدية أوك آيلاند، بيتي والاس، إن فتاة تبلغ من العمر 14 عاما، تعرضت لهجوم من سمكة قرش في الرابعة مساء بالتوقيت المحلي، أسفر عن إصابتها بجروح بالغة في ذراعها وساقها اليسرى، قبل أن يسمع رجل كان يسبح على مقربة صراخها ويهرع لنجدتها.

وأوضحت والاس إن الفتاة التي نقلت بطائرة مروحية لمستشفى في ويلمنغتون على بعد نحو 30 ميلا من المنتجع، فقدت جزءا من ذراعها وربما تبتر ساقها أيضا، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وأضافت أنه بعد مرور 90 دقيقة، وعلى بعد ميلين تقريبا من موقع الحادث الأول، أصيب صبي يبلغ من العمر 16 عاما في هجوم لسمكة قرش، في الوقت الذي كانت تتعامل فيه السلطات مع الحادث الأول، مضيفة أن الهجوم كلف الصبي ساقه اليسرى.

وأشارت المسؤولة إلى أن مسؤولي البلدة سيجتمعون، الاثنين، لدراسة إمكانية إغلاق الشاطئ رسميا أمام الجمهور.