أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصابت الدهشة جمهور الحاضرين لإحدى كلمات رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون قبل أسبوعين فقط من الانتخابات العامة، عندما أبدى بطريق الخطأ تشجيعه لفريق كرة قدم غير المعروف عنه، أنه ينتمي إليه.

وقال كاميرون، في كلمة ألقاها السبت أمام مؤيديه، إنه يشجع فريق وست هام يونايتد لكرة القدم، ليترك الحاضرين في حالة اندهاش، إلا أنه تدارك الأمر قائلا إنه في الواقع مشجع لفريق أستون فيلا.

وقال لاحقا "لا أدري ماذا حدث لي. لابد أنني كنت مشغولا بالتفكير في شيء ما هذا الصباح".

وتلقف منتقدو كاميرون هذه الهفوة ليسلطوا الضوء عليها باعتبارها أول هفوة بالحملة السياسية التي تدور بين الحزبين الرئيسيين في البلاد، قبل انتخابات السابع من مايو.

وكتب المذيع وقائد منتخب إنجلترا السابق غاري لينكر على تويتر "ديفيد كاميرون نسى أي فريق كرة قدم يشجعه. أستون فيلا الأسبوع الماضي ووست هام هذا الأسبوع. بيرنلي الاسبوع المقبل"؟

وكان عم ديفيد كاميرون شغل منصب رئيس مجلس إدارة نادي أستون فيلا.