أبوظبي - سكاي نيوز عربية

روى المغني الراحل فرانك سيناترا قصة حياته بصوته في فيلم وثائقي جديد، سيصدر خلال أيام ضمن احتفالات تستمر عاما لإحياء الذكرى المئوية لميلاده.

ويركز الفيلم الوثائقي (Sinatra: All Or Nothing A tall)، المكون من جزئين، على حفل اعتزال سيناترا عام 1971، ويستعين بمقابلات قديمة ومقاطع مصورة من حفلات وفيديوهات وصور لم تشاهد من قبل.

وقال مخرج الفيلم، أليكس جيبني: "أعتقد أن هذه كانت اللحظة التي رأى فيها أنه حقق ما يكفي لكافة الأسباب العاطفية، حيث قدم حفلا في ذلك العام من المفترض أنه كان حفل اعتزاله"، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

وقال منتج الفيلم، فرانك مارشال، إن الفيلم يستخدم موسيقى من حفل عام 1971 ومقتطفات مدتها حوالي 16 ساعة من تسجيلات صوتية لسيناترا يتحدث فيها عن حياته.

وأضاف: "أخذنا كثيرا من المقابلات وكثيرا من تسجيلاته وتمكنا من أن نروي قصة حياته بكلماته وهذا ما يجعله عملا متميزا".

وسيعرض الفيلم، الذي تبلغ مدته 4 ساعات، في الخامس والسادس من أبريل الجاري.

وأطلق سيناترا أول تسجيلاته عام 1939، واشتهر بأغان مثل (My May) (Strangers in the Night) ، وظل يقدم أغنيات مسجلة حتى قبيل وفاته في عام 1998.