أثار الظهور الأول لزوجة النجم جورج كلوني، أمل علم الدين، على البساط الأحمر اهتمام وسائل الإعلام، التي أشادت بأناقتها ووصفها أحد الخبراء "بدرة عالم الأزياء".

فرغم كوكبة من المشاهير ونجمات الشاشة الفضية بثيابهن الحمراء والبيضاء في حفل توزيع جوائز غولدن غلوب، إلا أن عدسات الكاميرات لاحقت "أناقة" أمل كلوني.

وارتدت أمل، التي تزوجت بكلوني الذي كان يحمل لقب أشهر عازب، ثوبا أسود عاري الصدر والكتف بينما ينسدل وشاح خلف الكتف الآخر، وقفازا أبيض يصل الى مرفقيها.

كما وضعت محامية حقوق الإنسان شارة كتب عليه "أنا شارلي" على حقيبتها، بينما وضع كلوني شارة مماثلة على صدر سترته في لفتة تضامن مع قتلى الهجوم على الصحيفة الفرنسية.

وأحدث القفاز، الذي ارتدته أمل في حفل الليلة الماضية سيلا من التعليقات على موقع تويتر، وقال إريك ويلسون مدير أخبار الأزياء في مجلة إنستايل فاشن "أمل درة في عالم الأزياء الآن".

ومنذ إعلان خطبتها على كلوني، باتت أمل محط الانظار لأناقتها المشهود لها، وهي تنتقي ملابسها من بين مصممي أزياء فرنسيين وإيطاليين وبريطانيين، وأصبح أسمها دائم الذكر في قوائم الأكثر أناقة.