أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قدم محامو الأميرة الإسبانية كريستينا استئنافا ضد قرار قاض إسباني بمحاكمتها بتهمة الاحتيال الضريبي.

وتواجه كريستينا وزوجها إيناكي أوردانغارين اتهامات تتراوح بين غسيل الأموال إلى الاحتيال.

وقالت محكمة في بالما دي مايوركا، إنه تم تقديم الاستئناف اليوم الجمعة، إلا أنه من غير المتوقع أن تجرى المحاكمة قبل نهاية هذا العام.

وتعد كريستينا هي أول فرد في العائلة المالكة الإسبانية يؤمر بالمثول للمحاكمة منذ استعادة النظام الملكي في عام 1975.

وتواجه الأميرة الإسبانية تراجعا حادا في الدعم الحكومي الذي تحتاج إليه لدى نظر قضيتها.