أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت الشرطة البريطانية السبت إن مصنع فريق رد بول المنافس في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات تعرض لعملية سطو وأن اللصوص سرقوا أكثر من 60 جائزة مختلفة.

وجاء في بيان للشرطة أنها "استدعيت إلى مصنع فريق رد بول لسباقات السيارات في الساعة 1.30 صباحا، اليوم حيث استخدمت مجموعة مكونة من ستة رجال مركبة لاقتحام المدخل الأمامي بهدف الدخول إلى المكان".

وأضاف البيان "بمجرد الدخول إلى المكان سرقوا أكثر من 60 جائزة تعود لفريق رد بول لسباقات السيارات. ولم يلحق اللصوص أي أذى بدني بطاقم الحراسة الليلية".

وقالت الشرطة إن اللصوص استخدموا سيارتين خلال عملية اقتحام مقر الفريق.

وقال كريستيان هورنر رئيس رد بول في بيان "لقد صعقنا بعملية السطو الخطيرة هذه التي تعرض لها المصنع والتي اقتحم خلالها لصوص البوابة الأمامية وقاموا بسرقة أكثر من 60 جائزة فزنا بها بعد سنوات طويلة من العمل الجاد."

وأضاف البيان "تسبب الاقتحام في خسائر جسيمة وأساء كثيرا إلى طاقم الحراسة الليلي الذي كان موجودا في هذا الوقت كما استولى المهاجمون على أشياء ليست فقط غير مملوكة لهم، بل إنها جاءت نتيجة لجهود كبيرة قامت بها مجموعة من الأشخاص الملتزمين والمخلصين."

وعبر هورنر عن دهشته لهذا الحادث، وتساءل عن سبب إقدام أي شخص على سرقة جوائز قيمتها المادية غير كبيرة.

وقال هورنر "لا نعرف السبب الذي يدعو أي شخص لسرقة هذه الجوائز".