أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لقي رجل في الستين من عمره حتفه بعد أن ضربته كرة في وجهه بينما كان يقوم بالتحكيم في مباراة للكريكت في مدينة أسدود الإسرائيلية الساحلية، حسبما قالت الشرطة الإسرائيلية.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا سامري إن الرجل ضربته الكرة خلال مباراة بالدوري،السبت، وأنه ليس هناك اشتباه في أن يكون الحادث مدبرا. ونقل الرجل إلى المستشفى حيث جرى الإعلان عن وفاته.

تأتي حادثة السبت بعد يومين فقط من وفاة لاعب الكريكت الأسترالي المحترف فيليب هيوز متأثرا بجراح أصيب بها بعد أن ضربته الكرة.

وقال شهود عيان لوسائل الإعلام الإسرائيلية إن لاعبا ضرب الكرة بالمضرب لترتد من الجذوع إلى الحكم، الذي لم يكن يرتدي خوذة الحماية.

ولا تزال لعبة الكريكت محدودة في إسرائيل ويلعبها في الغالب بعض المغتربين.