أبوظبي - سكاي نيوز عربية

سادت حالة من التأهب الأمني في مطار فيينا عندما شغل قائد طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية جهاز إنذار بخطف الطائرة عن طريق الخطأ بعدما طلب الهبوط اضطراريا بسبب مشكلة فنية، حسبما أفادت الشرطة النمساوية.

وتزامن الخطأ الذي ارتكبه الطيار مع انطلاق تحذير من انخفاض الضغط داخل الطائرة، إضافة إلى توقف الاتصال بين برج المراقبة وقمرة القيادة بشكل مفاجئ، مما دفع السلطات إلى إطلاق طائرتين مقاتلتين لمرافقة الطائرة وهي من طراز بوينغ 737 أثناء هبوطها في المطار. 

وكانت طائرة الركاب متوجهة من فرانكفورت إلى إسطنبول عندما شاهد الركاب أقنعة الأوكسجين تتدلى من سقف الطائرة، بسبب مشكلة في الضغط داخل الطائرة.

وعلى ما يبدو فإن الطيار الذي طلب القيام بهبوط اضطراري، قام عن طريق الخطأ بتشغيل إنذار الخطف أثناء سعيه لحل المشكلة، بحسب الشرطة.

وألغت السلطات حالة التأهب الخاصة بعمليات الخطف بعد 40 دقيقة من هبوط الطائرة.