أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أثارت هجمات بالحمض على نساء في أصفهان بوسط إيران الذعر مع شائعات مفادها أن الضحايا لم يحترمن وضع الحجاب، على ما نقلت وسائل الإعلام المحلية الأحد.

وأعلن مساعد قائد الشرطة الجنرال حسين اشتري "سجلت أربع هجمات بالحمض وأوقف عدد من المشتبه بهم والتحقيق مستمر"، على ما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

غير أن اشتري لم يؤكد أن الهجمات استهدفت نساء لم يحترمن قواعد اللباس الإسلامي وتغطية الراس.

وأضاف أن "الضحايا لم يكن من طبقة أو مجموعة معينة" من السكان.

وتحدثت رسائل تم تناقلها في الأيام الاخيرة على شبكات التواصل الاجتماعي عن 6 إلى 13 هجوما بالحمض استهدفت "نساء يقدن السيارة ولم يضعن الحجاب كما ينبغي" وطلب من السائقات "الإحجام عن ترك نافذتهن مفتوحة".

وروت سيدة مقيمة في اصفهان للوكالة "أقود والنوافذ مغلقة وأصاب بالذعر كلما سمعت صوت دراجة نارية تقترب".

ويناقش مجلس الشورى (البرلمان) حاليا مشروع قانون لدعم المواطنين الذين "ينصحون ويدعمون شفويا" النساء والرجال من أجل تعزيز احترام القيم الإسلامية، لكنه يحظر عليهم التحرك لفرض احترامها.