أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وقع المغني ميك جاجر والممثلة جودي دنش والعالم ستيفن هوكينج ونجوم بريطانيون آخرون خطابا يحث اسكتلندا على البقاء في المملكة المتحدة وذلك قبل ستة أسابيع من استفتاء تاريخي على استقلالها.

والخطاب الموقع من 200 من المشاهير في بريطانيا محاولة للتأثير في آراء الإسكتلنديين قبل الاستفتاء المقرر يوم 18 سبتمبر وأطلقته مجموعة "لنبق معا" التي تقول إنها تستهدف التعبير عن صوت ملايين البريطانيين خارج اسكتلندا ممن لا يحق لهم الإدلاء بأصواتهم.

ويحق للاسكتلنديين فقط المشاركة في الاستفتاء أي أن سكان المناطق الثلاث الأخرى في المملكة المتحدة -إنجلترا وويلز وأيرلندا الشمالية- لا يملكون حق التصويت.

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن معظم الإسكتلنديين سيرفضون إنهاء اتحاد اسكتلندا وإنجلترا الممتد منذ 307 أعوام لكن كثيرين قالوا إنهم لم يحسموا رأيهم بعد.

وأعلن عن الخطاب في فعالية على ضفاف نهر التايمز في لندن وقال المنظمون إن العدد الكبير من المشاهير البريطانيين الذين وقعوا الخطاب يعكس اهتمام غير الإسكتلنديين بمصير إسكتلندا.

ومن المشاهير الموقعين على الخطاب الممثلة هيلينا بونام كارتر والملحن أندرو لويد ويبر والمغني كليف ريتشارد.

وقال المنظمون إن الموقعين على الخطاب يشملون 18 حائزا على ميدالية أولمبية ذهبية و44 فائزا بجوائز بافتا وفائزا بجائزة نوبل.

وكان مشاهير آخرون كالمغني ديفيد بوي وجيه كيه رولينج مؤلفة سلسلة روايات هاري بوتر قد عبروا عن معارضتهم لاستقلال إسكتلندا لكن هذه هي المرة الأولى التي يجمع فيها هذا العدد على إبداء رأيهم في القضية.