أبوظبي - سكاي نيوز عربية

افتتح مساء الاثنين بقصر الفنون بساحة دار الأوبرا بالقاهرة المعرض العام الذي يعد بانوراما سنوية لعرض جديد التشكيليين المصريين من كافة الاتجاهات الفنية والعمرية.

ويكرم المعرض 14 من رواد الفن التشكيلي في مصر بعرض نماذج من أعمالهم في متحف الفن الحديث ومنهم الراحلون حسن سليمان (1928-2008) ومحيي الدين اللباد (1940-2010) ومحمود بقشيش (1938-2001) وعدلي رزق الله (1939-2010).

والمعرض الذي افتتحه رئيس قطاع الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة المصرية صلاح المليجي يضم 360 عملا في مجالات الغرافيك والخزف والتجهيز في الفراغ والخط العربي والتصوير الضوئي والتصوير الجداري والرسم والكمبيوتر غرافيك وفنون النسيج والتي أنجزها 318 فنانا تشكيليا.

ومثل التصوير أكبر نسبة من الأعمال حيث بلغ عدد المصورين 124 ويليه النحت الذي مثله 51 فنانا.

وجاء قسم مجال الفنون الفطرية بأقل نسبة مشاركة وهي 4 أعمال لثلاثة فنانين أما التجهيز في الفراغ فيمثله 10 أعمال أحدها لعصمت داوستاشي الذي وضع في بهو قصر الفنون أكثر من 10 زجاجات من المياه لرواد المعرض داعيا إياهم لشربها.

وقال المنسق العام للمعرض، شوقي معروف، في دليل المعرض إن الدورة الجديدة تتميز عن الدورات السابقة بخلوها من تحديد موضوع يعالجه الفنانون فجاءت الأعمال المشاركة: "باتساع رقعة الاختيارات على مستوى الاتجاهات الفنية أو المناطق الجغرافية وكذلك الأعمار المختلفة"، إذ تقدم 592 فنانا بأعمالهم إلى لجنة الفرز التي اختارت 318 فنانا، ويستمر المعرض لمدة شهر.