أبوظبي - سكاي نيوز عربية

هاجم فهد، سكان إحدى القرى الصغيرة في بلابور بولاية ماهاراشترا، غرب الهند، فيما حاول السكان التصدي له وضربه بالعصا، الأمر الذي نتج عنه إصابة أحدهم.

وبعد كر وفر، استطاع السكان محاصرة الفهد في ممر صغير، إلى أن وصلت إدارة الغابات وأمسكت به ثم أطلقته في البرية.

وكان الفهد مختبأ في سقف أحد المنازل، قبل أن يشن هجوما على السكان، حيث أظهرت لقطات مصورة، الفهد وهو يخرج من خلال أحد الأسقف، عقب رصده من قبل السكان المحليين.

مشهد الفهد وهو يخرج من السقف، جعل السكان يهرعون من أماكنهم على عجل، خوفا من مهاجمته لهم، عدا رجلا لم يكن سريعا بما فيه الكفاية، فقام الفهد بعضه.

وتعد هذه الحوادث شائعة في ولايات الهند، حيث شهد شهر فبراير الماضي واقعتين لفهد طليق في الشوارع أسفرت عن مقتل طفل في الخامسة من عمره، وإصابة 6 أشخاص.