أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قام ثري صيني بمنح ابنته وزوجها هدية زواج قياسية قُدرت قيمتها بمائة مليون جنيه إسترليني ممثلة في أربع علب كبيرة للمجوهرات والحلي الذهبية، إلى جانب مجموعة من الأسهم في شركاته ومجموعة من العقارات القيمة، حسبما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وتضمنت هدية الزواج أيضاً دفتر شيكات بنكية برصيد يبلغ 20 مليون يوان صيني أو ما يعادل 2 مليون جنيه إسترليني، بحسب ما أوردته جريدة "دايلي ميل".

ولم يقف كرم والد العروس "وو دوان بيو"، الذي يرأس مجموعة "فوجيان وانلي" للسيراميك، عند ابنته فقط بل منح زوجها الذي يعمل موظف حكومي أيضاً مجموعة من الهدايا من بينها متجر وفندق ومجموعة من الفيلات، كما قدم للزوجين، اللذان تجمعهما قصة حب منذ أول مراحل الدراسة،  ملكية 500 مليون سهم تزيد قيمتها عن 10 ملايين جنيه إسترليني.

وتحدثت مجموعة من وسائل الإعلام الصينية عن قيام "دوان بيو" بإقامة حفل الزفاف على مدار ثمانية أيام كاملة متضمناً مأدبة كبيرة لإرضاء ضيوفه والتعبير عن كرمه الشديد، موضحة أنه قام بهذه المناسبة بالتبرع لجمعيتين خيريتين بمبلغ 15 مليون يوان صيني (1.5 مليون جنيه إسترليني).

يذكر أن مقاطعة "فوجيان" وتحديداً منطقة "جينغ يانغ" طالما اشتهرت بهذه النوعية من الزيجات، لدرجة أن جريدة "أبل ديلي" أكدت في أحد تقاريرها أن الزواج بعروس من منطقة "جينغ يانغ" أفضل كثيراً من سرقة أحد البنوك.