أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشف صحفي، كان يعمل في صحيفة "نيوز أوف ذا وورلد" السابقة، أن الأميرة الراحلة ديانا سربت له قائمة هواتف ملكية، انتقاما من زوجها الأمير تشارلز، وذلك خلال مثوله الخميس أمام محكمة في بريطانيا.

وقال كلايف غودمان إن المفكرة السرية التي كانت تحوي أرقام هواتف أعضاء بارزين في الأسرة المالكة سلمت إلى مقر صحيفة "نيوز أوف ذا وورلد"، عام 1992 عندما تنامى غضب ديانا من زوجها.

ويحاكم غودمان، الذي سجن عام 2007 لاختراقه البريد الصوتي لهواتف محمولة تخص معاونين ملكيين بارزين، بتهمة رشوة ضباط بالشرطة لقاء الحصول على قوائم هواتف الأسرة المالكة.

وعندما ألقت القبض عليه في عام 2006، عثرت الشرطة على خمس عشرة قائمة هواتف ملكية في منزل غودمان، الذي كان المحرر المعني بشؤون العائلة المالكة في بريطانيا بصحيفة "نيوز أوف ذا وورلد".

وبسؤاله عن مصدر قائمة هواتف يعود تاريخها إلى عام 1992، قال غودمان أنها "وصلت إلى المكتب في مظروف عليه اسمي"، مضيفا أنه تلقى اتصالا هاتفيا من الأميرة ديانا لاحقا للتأكد من تسلمه المظروف.

وكانت الأميرة ديانا انفصلت عن الأمير تشارلز في ديسمبر كانون الأول 1992 قبل أن يتطلقا عام 1996. وتوفيت في العام التالي في حادث سيارة في باريس.

وقالت غودمان إن الأميرة ديانا كانت تربطها علاقة وثيقة بصحفيين كثيرين حينذاك، وأرادت استخدام الصحافة ولاسيما صحيفة "نيوز أوف ذا وورلد" كحليف "قوي" ضد تشارلز.

ونفى الصحفي أن يكون تلقى أي من قوائم الهواتف الملكية من مسؤول عام أو أن يكون قدم رشى للحصول عليها.