أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تنظر المحكمة العليا في بريطانيا، الخميس، دعوى قضائية قدمها أقارب ملك انجلترا ريتشارد الثالث ضد الحكومة وجامعة ليسيستر.

وقد بدأ الأقارب الأبعدون لملك إنجلترا معركتهم في المحكمة العليا حول مكان إعادة دفن رفات الملك الذي قتل في معركة عام 1485.

وكانت الحكومة منحت كاتدرائية ليسيستر الإذن بدفن رفات الملك، إلا أن أقاربه يرغبون في دفنها في مدينة يورك شمالي انجلترا.

ويزعم أقاربه بأن الحكومة لم تقم باستشارات واسعة على نحو كاف، ولم تفكر في رغبات ريتشارد أو المتحدرين من صلبه، حول مكان إعادة دفن رفاته.

يذكر أن رفات الملك القتيل تم العثور عليها في موقف للسيارات في ليسيستر.