أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أثار فهد طليق الذعر في مدينة ميروت شمال شرقي العاصمة الهندية نيودلهي، الأحد، علاوة على تسببه في إصابة 6 أشخاص.

وأغلقت المدارس والكليات في المدينة التي تبعد عن نيودلهي نحو 37 ميلا، بعد أن شوهد الفهد يجوب الشوارع، حيث دخل مشفى ودار سينما ومجمعا سكنيا.

وقال مسؤول محلي إنه تم إطلاق حملة كبيرة لصيد الحيوان البري.

وعثر على الفهد داخل جناح خال بمشفى عسكري، قبل أن يتمكن ضباط من إصابته بعقار مهدئ، لكن مفعوله لم يكن كافيا لمنع الفهد من الهروب إلى الخارج.

وتابع المسؤول: "هرب الفهد من المشفى إلى دار سينما، ومنها إلى مجمع سكني، ومن بعدها فقدنا أثره".

وطالبت السلطات المحلية بإغلاق المحال والأسواق في المدينة التي يقطنها أكثر من 3 ملايين شخص، حتى يتم الإعلان عن القبض على الفهد.

وكان فهد تسبب الأسبوع الماضي، في مقتل طفل في الخامسة من عمره، في ولاية تشاتيسغار الهندية.