منح صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) الممثل الأميركي مايكل دوغلاس جائزة داني كاي للسلام الإنساني للجهود التي بذلها مبعوثا للمنظمة الدولية للسلام منذ عام 1998.

وقال دوغلاس الحاصل على جائزة الأوسكار لرويترز قبل الحفل الذي أقامه يونيسيف في بيفرلي هيلز وقد وقفت إلى جواره دينا كاي صديقة الطفولة والإبنة الوحيدة للممثل الكوميدي الراحل داني كاي الذي كان أول سفير لصندوق الأمم المتحدة للطفولة "ولدت عام 1944 قبل عام واحد من تفجير أول قنبلة (نووية) وآمل أن أشهد في حياتي القضاء على الأسلحة".

وصرح بأن حصوله على جائزة داني كاي له معنى خاص عنده لأنه يقدر تأثير الفنان الكوميدي الراحل على الأطفال إذ أنه كان منهم حين كان يشاهد أفلامه ويحفظ بعض الحوارات فيها عن ظهر قلب. واستطرد "لقد فعل الكثير للأمم المتحدة وليونيسيف".

وهذه ثاني جائزة يحصل عليها دوغلاس (69 عاما) في أسبوع واحد بعد أن فاز الأحد الماضي بجائزة غولدن غلوب عن دوره كعازف للبيانو في العمل الدرامي (بيهايند كانديلابرا) الذي جعل كثيرين في هوليوود يشاهدون الممثل الأميركي الشهير من زاوية جديدة.