أبوظبي - سكاي نيوز عربية

توصل النجم السينمائي الأميركي توم كروز، الجمعة، إلى تسوية مع شركة "باور" الألمانية، التي نشرت إحدى إصداراتها خبرا يقول إن كروز "تخلى" عن ابنته "سوري" بعد طلاقه من الممثلة كاتي هولمز، في قضية كان من المقرر النظر فيها في يونيو 2014.

وأشارت وثيقة قدمت في المحكمة الجزئية الأميركية في لوس أنجلوس إلى أن محامي كروز وشركة باور للنشر التي تنشر مجلتي "لايف آند ستايل" و"إن تتش" الأميركيتين الأسبوعيتين لأخبار المشاهير، اتفقا على إسقاط القضية، مع دفع كل طرف التكاليف الخاصة به وأتعاب المحامين.

وقال محامو كروز في بيان إنه وشركة باور قاما بتسوية الخلاف، وإن الشركة "لم تكن تقصد أبدا نشر أن توم كروز قطع كل العلاقات وتخلى عن ابنته سوري، وتأسف إذا كان أي شخص توصل لهذا الاستنتاج من أي شيء نشرته".

وقال البيان إن بنود التسوية لم تكشف وإنها سرية. ونفى كروز في إعلان قدم في المحكمة الاتحادية الشهر الماضي أنه تخلى عن ابنته التي يبلغ عمرها سبع سنوات "سوءا ماديا أو عاطفيا أو ماليا أو أي شيء آخر".

واقام كروز الدعوى المبدئية في أكتوبر 2012، بعد أن نشرت المجلتان تقارير ذكرت أن كروز (51 عاما) تخلى عن "سوري" بعد طلاقه من هولمز في 2012.