أبوظبي - سكاي نيوز عربية

مع أنه لم يشغل الوظيفة التي ولد من أجلها بعد، يستعد الأمير تشارلز لتقديم طلب تقاعده الخميس، عندما يكمل عامه الخامس والستين.

غير أن هذا الأمر لا يعني بالضرورة أن يتخلى عن منصبه ولياً للعهد، لكن تقديم الطلب ما هو إلا عملية رمزية فحسب.

ويعد تشارلز ولي العهد الأطول انتظاراً في تاريخ بريطانيا، حيث يحتل هذا اللقب منذ عام 1952، عندما كان عمره لا يتجاوز ثلاث سنوات.

وقال مسؤولو البلاط الملكي الأربعاء إن ملك المستقبل سيساهم بمعاشه الحكومي في جمعية خيرية تساعد المسنين.

ويحق لتشارلز أن يحصل على 110 جنيهات استرلينية، أو ما يعادل 175 دولاراً أميركياً، أسبوعياً، نظير خدمته في سلاح البحرية البريطانية، والمساهمات التطوعية التي قام بها.

ومن المقرر أن يحتفل الأمير بعيد ميلاده، بتمثيل والدته الملكة إليزابيث الثانية، في اجتماع رؤساء حكومات كومنولث في سريلانكا.