اختار الجمهور المغنية الأميركية تايلور سويفت للفوز بجائزة فنان العام في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية، الذي أقيم على الهواء مباشرة في لوس انجليس وسط قيود صارمة بسبب فيروس كورونا.

ورغم غيابها عن الحفل، فقد صوت الجمهور لفوز سويفت بالجائزة للمرة السادسة. كما فاز الكنديان جاستن بيبر وذا ويكند بثلاث جوائز لكل منهما.

وفاز بيبر بجائزة أفضل فنان لموسيقى البوب /الروك وجائزة أفضل تعاون وأفضل أغنية لموسيقى الريف عن عمل (10000 ساعة) مع المغنيين دان + شاي.

وفاز ذا ويكند بجائزة أفضل فنان لموسيقى البوب/الروك، وأفضل ألبوم لموسيقى سول آر آند بي عن عمله "After Hours"، وأفضل أغنية لموسيقى سول آر آند بي عن أغنية"Heartless”.

أخبار ذات صلة

أكثر مغنيات العالم "ربحا" تدعم بايدن لـ"البدء" بشفاء أميركا
تايلور سويفت لترامب "سنصوت لإزاحتك"             

 كما فازت بيكي جي، التي يتحدر أبواها من أصل مكسيكي، بجائزة أفضل فنانة لاتينية، وأهدت جائزتها للعمال المهاجرين.

وفازت فرقة (بي.تي.إس) الكورية بجائزتي أفضل فرقة وأفضل مجموعة موسيقية لموسيقى البوب/روك، وفقا لرويترز.

وأدت مغنية الراب ميغان ذي ستاليون للمرة الأولى في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية، إذ قدمت أغنية "Body”، ونالت لاحقا جائزة أفضل أغنية لموسيقى الراب/هيب هوب عن أغنية “Wap”مع كارديبي، لكنها خسرت جائزة أفضل فنان صاعد التي فازت بها مغنية لوس أنجليس دوجا كات، التي فازت أيضا بجائزة أفضل فنانة لموسيقى سول آرآند بي.