وكالات - أبوظبي

أعلن الادعاء العام الأميركي، السبت، امتلاكه مقطعا مصورا مسجلا يظهر المساعد الشخصي المتهم بقتل أحد أصحاب شركات التكنولوجيا البالغ من العمر 33 عاما، الذي تم العثور عليه مقطوع الأطراف في مسكنه الفخم في مانهاتن، وهو يشتري المنشار الكهربائي وأدوات التنظيف التي تركت بالقرب من الجثة.

تم استدعاء تيريس هاسبيل، 21 عاما، بعد منتصف الليل بقليل بتهمة القتل من الدرجة الثانية في مقتل فهيم صالح، الذي عثر عليه ابن عمه مقطوع الرأس والذراعين يوم الثلاثاء. وأمرت الشرطة باحتجاز هاسبيل دون إمكانية الإفراج بكفالة.

وتظهر كاميرا المراقبة في متجر للأدوات في صباح ذلك اليوم رجلا تتشابه مواصفاته مع هاسبيل وهو يشتري المنشار ومستلزمات التنظيف التي عثر عليها في الشقة الكائنة في الطابق السابع، وفقًا لوثائق المحكمة.

كما استعاد المحققون مقطعا مصورا أمنيا يظهر صالح وهو يخرج من مصعد يؤدي مباشرة إلى الشقة المكونة من غرفتي نوم، ويتبعه شخص مقنع يرتدي ملابس سوداء بالكامل، وفقا لمسؤول إنفاذ القانون المطلع على القضية، والذي اشترط عدم الكشف عن هويته.

وتقول أوراق المحكمة إن صالح سقط على الأرض بعد أن تم صعقه بصاعق كهربائي.

وقالت الشرطة إن الضباط الذين هرعوا إلى مكان الحادث وجدوا جذع صالح وعليه ملابسه وأكياس تحتوي على رأس وأذرع ومنشار كهربائي في غرفة المعيشة في شقته في منطقة لوار إيست سايد.

أخبار ذات صلة

الجريمة المروعة.. مساعده قتله وقطع رأسه والسبب "الدَّين"
جريمة قتل "بشعة" في نيويورك.. جثة داخل أكياس بلاستيكية

وأظهر الفحص إصابة صالح بخمس طعنات في الرقبة والجذع وإصابات في ذراعه ويده اليسرى. تم تقطيع ساقيه أسفل الركبتين، والكتفين والرقبة، وفقا لوثائق المحكمة.

وكان هاسبيل مديرا للشؤون المالية والشخصية لصالح، التي شملت شركة خدمات الركاب في نيجيريا، غوكادا.

وتقول السيرة الذاتية لصالح على "لينكد" إنه رجل أعمال عصامي أسس غوكادا، بناء على تجربته الأولى الناجحة في بلده الأصلي بنغلاديش وبدأ أكبر شركة لخدمات الركاب في ذلك البلد.

وقالت إنه استثمر أيضا في مشروع مماثل في كولومبيا.