ترجمات - أبوظبي

شهدت العاصمة الإسبانية مدريد حادثا غريبا، الجمعة، حيث أقدم رجل شبه عار مسلح بسيفين على طريقة الساموراي على مهاجمة الشرطة، صارخا أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الرجل خرج عاري الصدر إلى شارع في منطقة موراتالاس بمدريد الساعة 13:45 بالتوقيت المحلي، وهو يحمل في يديه سيفين من نوع "كاتانا"، الذي يستخدمه مقاتلو الساموراي.

 وأوضحت أن الرجل كان يلوح بالسفين ويصرخ أنه مصاب بعدوى فيروس كورونا المستجد، مما أثار حالة من الذعر بين المتواجدين في المكان، وتم استدعاء الشرطة إلى الموقع، لكن المسلح لم يتوقف بل أقدم على مهاجمة سيارة الشرطة وكسر شبابيكها وغطائها.

وبعد رفضه الاستسلام وإلقاء السلاح حتى بعد إطلاق طلقات تحذيرية في الهواء، لجأت الشرطة إلى استخدام القوة ضد المهاجم وأوقعته أرضا وألقت القبض عليه، ليتم لاحقا نقله إلى أحد مراكز الاحتجاز، وفقا للصحيفة البريطانية.

أخبار ذات صلة

أكثر من 900 وفاة في إسبانيا بكورونا لليوم الثاني

وذكرت تقارير محلية أن الرجل سبق أن فر من أحد مستشفيات مدريد بعد أن تم رصد إصابته بعدوى فيروس كورونا.

من جانبها، أكدت الشرطة الإسبانية في وقت لاحق اعتقال رجل هدد شرطيين بسيفين، مشيرة إلى أنه سيتم معاقبته بغرامة على خرق قواعد العزل الصحي والإقدام على مقاومة قوات الأمن بالسلاح.