وكالات - أبوظبي

في تطور جديد للقضية المثيرة، قال نائب قائد الشرطة في ليسوتو، السبت، إنه تم منح رئيس الوزراء توماس تاباني، البالغ من العمر 80 عاما، إجازة طبية حتى موعد مثوله أمام المحكمة بتهمة قتل زوجته في 27 فبراير.

وكان من المقرر توجيه اتهامات لتاباني، الجمعة، ولكنه لم يمثل أمام المحكمة، وسافر بدلا من ذلك إلى جنوب أفريقيا لارتباطه بموعد مع طبيب.

وهددت الشرطة في ذلك الوقت بإصدار أمر بالقبض علي تاباني، إذا توافر دليل على أنه يحاول الهروب من العدالة.

ونفى تاباني أي دور له في هذه الجريمة.

وكانت ليبوليلو، 58 عاما، زوجة تاباني في ذلك الوقت قد قُتلت بالرصاص في يونيو 2017 قبل يومين من توليه السلطة للمرة الثانية كرئيس لوزراء ليسوتو، وقبل شهرين من زواجه من زوجته الحالية مايساياه.

أخبار ذات صلة

رئيس وزراء "يهرب" قبل اتهامه رسميا بقتل زوجته
رئيس الوزراء متهم بقتل زوجته السابقة بالرصاص

 وقال باسيكا موكيتي نائب قائد الشرطة لرويترز بالتليفون " سيتم وضع ترتيبات جديدة لمثوله أمام المحكمة، لأنه يجب أن يكون سليما من أجل حضور الجلسة".

"ولذلك لم يتم إصدار أمر اعتقال بعد. إجازته المرضية بدأت من أمس وتنتهي في 27 فبراير".

ووُجهت لمايساياه، 42 عاما، بالفعل تهمة إصدار أمر بارتكاب هذه الجريمة ولكنها حاليا مطلقة السراح بكفالة.

ونفت مايساياه أيضا ضلوعها في هذه الجريمة.