ترجمات - أبوظبي

لم يستطع أخوان أميركيان، أن يتمالكا نفسيهما، حين كانا يحضران، مؤخرا، جلسة في المحكمة، للمتهم الذي تورط في قتل والدتهما بالرصاص، فهجما وانهالا عليه ضربا.

وبحسب ما نقلت صحيفة "مترو" البريطانية، فإن الشاب الأميركي وشقيقته، كانا يحضران جلسة النطق بالحكم بعدما اعترف المتهم بمسؤوليته عن الجريمة، داخل قاعة في ولاية أوهايو.

ودخل الأخوان حالة من الاهتياج والصراخ، وهما يضربان المتهم بعدما أوقعاه أرضا، فيما كان عناصر الشرطة يحاولون إنهاء الفوضى.

وبحسب المصدر، فإن المحكمة أصدرت قرارا بتوقيف الأخوين، عقب تسببهما بإرباك الجلسة وهجومها على المتهم الذي يبلغ 62 سنة من العمر.

أخبار ذات صلة

الشرطة الألمانية تخالف "حمامة" تجاوزت السرعة القانونية

وكان ابن الضحية يصيح وهو يتحدى الشرطي "إنه قتل أمي، نعم قتل أمي التي كانت تعتني بي كما لا يفعل أحد".

ومن المرتقب أن يقضي الشاب وأخته، ثلاثين يوما داخل السجن بسبب ما قاما به، أما حكم المتهم فلم يصدر بعد، ومن المرجح أن يتراوح بين 23 سنة والحبس المؤبد.