وجهت لامرأة اندونيسية، يقول الأطباء انها يجب أن تتلقى علاجاً نفسياً، شبهة التجديف بعدما أخذت كلباً إلى مسجد.

ويظهر شريط مصور تم بثه على الإنترنت في إندونيسيا كلباً يجري حول مسجد في مدينة بوغور الواقعة في جاوة الغربية حيث ووجهت المرأة بمصلين غاضبين.

أخبار ذات صلة

إندونيسيون يطلبون 140 مليون دولار تعويضا في أستراليا


وقال أندي محمد ديكي باستيكا، مدير شرطة بوغور إن ثمة شبهة بقيام المرأة بالتجديف، وأن التحقيق مازال مستمراً.

 والتجديف جريمة جنائية في إندونيسيا مع عقوبة أقصاها السجن خمس سنوات.

وتم احتجاز المرأة في مستشفى للشرطة، الذي قال إن الأطباء أوصوا بنقلها إلى مصحة للأمراض النفسية.