وكالات - أبوظبي

غطى ضباب كثيف مدينة سيدني الأسترالية صباح السبت، مما تسبب في تأجيل رحلات جوية وأوجد مخاطر بالنسبة لعمليات الشحن البحري وأشعل مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت بصور معالم المدينة التي توارت خلف الضباب.

واضطرت السفن إلى استخدام صفارات التحذير من الضباب التماسا للسلامة لدى خروجها من مرفأ سيدني المزدحم إلى المحيط المفتوح.

وتأجل عدد محدود من الرحلات الجوية من وإلى سيدني أو أعيد توجيهها أو ألغيت. ومن الشركات التي تأثرت كانتاس وفيرجين أستراليا.

أخبار ذات صلة

بعدما "أثارت الغضب".. سفن حربية صينية تغادر سيدني

 وتأجلت الرحلات الدولية نصف ساعة، والمحلية لما يصل إلى ساعتين.

وأبلغت كانتاس وفيرجين رويترز بأن كل منهما ألغت أقل من ست رحلات، وبأن الخدمات عادت إلى طبيعتها بحلول الساعة 12:20 مساء (بالتوقيت المحلي).