سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تلقى محام أميركي في ولاية أوهايو ضربات عنيفة داخل المحكمة من طرف موكله، بعدما أصدر القضاة حكما بالإدانة لسنوات طويلة من الحبس.

وبحسب "إن بي سي نيوز"، فإن الرجل المتهم، دافيد شيسلتونن البالغ من العمر 42 عاما، أدين بـ47 سنة من السجن على إثر ضلوعه في تهم العنف الأسري والتخريب والهجوم الإجرامي والاعتداء بفظاعة على حيوان.

وتم توثيق حادثة الاعتداء على المحامي، آرون بروكلر، يوم الثلاثاء الماضي، بكاميرا يجري تركيبها على بذلة رجال الشرطة في الولايات المتحدة.

أخبار ذات صلة

نجا من الموت بأعجوبة بعد كمين "النحل القاتل"

وبعد ضلوعه في اعتداء جديد، يواجه الشخص المدان تهما جديدة قد تجلب له سنوات إضافية داخل الحبس لاسيما وأن الاعتداء تم على مرأى من القضاة.

وقال المحامي، في تصريح صحفي، إنه اقترب من الرجل حتى يسأله حول إمكانية عرض أي شيء على المحكمة حتى ينال حكما مخففا، لكن بمجرد النطق بالحكم هاج المعتدي وانهال باللكمات على الرغم من وجود أصفاد في يده.

وقام الشخص المدان بإسقاط المحامي تحت طاولة، وأكد أنه أصيب بارتجاج وكسر في الأنف، لكن عناصر الشرطة تمكنوا من إزاحته في وقت وجيز.